; ; النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين

آخبار مميزة

_

الخطاب الأخير

الخطاب الأخير

15 May 2018

عدنان حسينبصرف النظر عمّا إذا كانت الانتخابات الأخيرة قد شهدت، مثل سابقاتها، عمليات تزوير...

هنيئا للشعب العراقي بأنتصار ممثليه في ألأنتخابات

هنيئا للشعب العراقي بأنتصار ممثليه في ألأنتخابات

15 May 2018

طارق عيسى طهاسفرت الانتخابات البرلمانية العراقية عن فوز ساحق في معظم المحافظات العراقية لأتلاف...

الصحافة التزام أكثر منها مهنة

الصحافة التزام أكثر منها مهنة

15 May 2018

طارق الجبوري ترددت كثيرا وانا اطالع كتاب الزميل طالب سعدون الموسوم (عنوان صحفي يكفي ..)،...

ثقافة اللون

ثقافة اللون

15 May 2018

فريال حسين اعتقد الفنانون ومصممو الديكور أن اللون يمكن أن يؤثر بشكل كبير على الأمزجة...

الرقص يختفي أيضا

الرقص يختفي أيضا

24 Apr 2018

محمد غازي الاخرس ..ومما يدلّ على قوة تأثير المتغيرات الاجتماعية في سيادة أشكال فنية بعينها...

فاسدون.. فائزون!

فاسدون.. فائزون!

24 Apr 2018

عدنان حسينالفاسدون يفوزون..في هذي البلاد بالذات، هم يفوزون بامتياز من دون منازع في أي...

أين الثقافة الوطنية؟ وهل تسحق لمصلحة الطائفية؟

أين الثقافة الوطنية؟ وهل تسحق لمصلحة الطائفية؟

23 Apr 2018

صلاح الحسن من قراءات المحللين لشؤون الثقافة في هذا الزمان لم تعط الاهتمام المطلوب بسبب...

شاهد من أهلها

شاهد من أهلها

19 Apr 2018

علي عليأحطن طين فوگ الطين... قاطين على الباگ الخزينة ولبس... قاطين وينه الگال نبني البيت... قاطين شجاك...

النقابة الوطنية للصحفيين: فالح عبد الجبار وداعاً.. خسارتنا فادحة

النقابة الوطنية للصحفيين: فالح عبد الجبار وداعاً.. خسارتنا فادحة

بغداد – NUJIعبرت النقابة الوطنية للصحفيين في العراق بأسم جهرة الصحفيين والكتاب والاعلاميين، عن...

النقابة الوطنية تُطالب تربية واسط بسحب الدعوى ضد مراسل الفرات والإعتذار منه

النقابة الوطنية تُطالب تربية واسط بسحب الدعوى ضد مراسل الفرات والإعتذار منه

بغداد – NUJI طالبت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، مديرية تربية واسط بسحب الدعوى المقدمة...

النقابة الوطنية: ليس من حق محافظ المثنى إصدار باجات خاصة بالصحافيين

النقابة الوطنية: ليس من حق محافظ المثنى إصدار باجات خاصة بالصحافيين

بغداد - NUJIنددت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، بإجراء محافظ المثنى فالح الزيادي بإصدار...

النقابة الوطنية تُطالب العبادي بمحاسبة أفراد حمايته لإعتدائهم على الصحافيين

النقابة الوطنية تُطالب العبادي بمحاسبة أفراد حمايته لإعتدائهم على الصحافيين

بغداد – NUJIطالبت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، بمحاسبة...

النقابة الوطنية تُطلق التقرير الفصلي الأول لعام 2018

النقابة الوطنية تُطلق التقرير الفصلي الأول لعام 2018

الصحافيون في العراق، مازالوا عرضة للمخاطر تطلق النقابة الوطنية للصحافيين في العراق التقرير الفصلي الأول...

مجهولون يعتدون على صحافي في بابل

مجهولون يعتدون على صحافي في بابل

بغداد - NUJIتعرض الصحافي عيسى العطواني أمس الجمعة إلى الضرب على يد مجموعة مسلحة...

النقابة الوطنية: على مسؤولي الدولة عدم ترهيب الصحافيين بالدعاوى القضائية

النقابة الوطنية: على مسؤولي الدولة عدم ترهيب الصحافيين بالدعاوى القضائية

بغداد – NUJI قالت النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، إن على المسؤولين في مؤسسات الدولة...

سُلطات كوردستان ترتكب 78 إنتهاكاً ضد المؤسسات الإعلامية والعاملين فيها

سُلطات كوردستان ترتكب 78 إنتهاكاً ضد المؤسسات الإعلامية والعاملين فيها

بغداد – NUJI تُعرب النقابة الوطنية للصحافيين في العراق، وشريكها في إقليم كوردستان مركز مترو...

فيديو

«
»

بغداد – NUJI
وسائل الإعلام المستقلة - تلك التي تقوم على خدمة الجمهور بدلاً من التفكير بالربح - سوف تنمو وتزيد أهميتها من خلال الكشف عن الفساد ومحاسبة السلطات.
وهناك الكثير من الأمثلة على وسائل الإعلام المستقلّة، مثل بروبوبليكا وتكساس تريبيون في إسبانيا، الدياريو في البيرو، أوجوبوبليكو في كولومبيا، كونيكتاس ولا سيلا فاسييا في المكسيك، أريستيغي نوتيشياس وبوليتيكو في الأرجنتين، تشيكيدو؛ ومئات الآخرين في جميع أنحاء العالم.
هذه الوسائط المستقلّة التي تخدم الجمهور أولاً بدلاً من المصالح السياسية أو الإقتصادية سوف تكتسب المصداقية من خلال تحدي السلطات.
وستكون لهذه المصداقية قيمة اقتصادية سيتم استثمارها من خلال الدعم المقدم من المنظمات غير الحكومية والمؤسسات والمستهلكين والمانحين الأثرياء والمنظمات الموجهة نحو الخدمات.

وستواصل الصحافة تحولها من قطاع الأعمال إلى خدمة عامة، كما أن وسائل الإعلام التقليدية التي ترى أن الصحافة كمؤسسة تجارية سوف تسرع من تراجعها عن ذلك.
إنّ تركيز وسائل الإعلام التقليدية على الحفاظ على هوامش الربح سيؤدي إلى استمرارها في إزاحة موظفيها وأعمالهم وخدماتهم. لن يكون لديها الإرادة ولا الوسائل اللازمة للاستثمارات اللازمة في الموظفين والتكنولوجيا للانتقال إلى عالم الوسائط المتعددة، والصحافة التفاعلية. (هناك عدد قليل من الاستثناءات).
وستتوسّع وسائط الإعلام العامة المستقلة ويتعمق أثرها من خلال التعاون عبر الحدود، وبين المؤسسات، وبين وسائل الإعلام الأخرى.
أمثلة: دعم بروبوبليكا للصحافة الاستقصائية على المستوى المحلي؛ وترجمة وتوزيع راديو أمبولانت، وهو بودكاست باللغة الإسبانية عن أميركا اللاتينية؛ أوجوبوبليكو في البيرو تعاونت مع وسائل الإعلام الأخرى في أميركا اللاتينية على أوراق بنما والاتجار الدولي بالأشياء الفنية المسروقة.

قول الحقيقة للسلطة سيكون أكثر خطورة
سوف تتعرّض وسائل الإعلام المستقلّة للهجوم بلا رحمة من قبل الناس والمنظمات التي تهددها الصحافة المراقبة. وستعاني وسائل الإعلام من هذه الهجمات الإكترونية وحتى من التهديدات والعنف ضدهم وضد أسرهم. والمعلومات ذات المصداقية والقابلة للتحقق لها قيمة اقتصادية؛ وبالتالي فإنّ نشرها يكلف ثمنا باهظا.
وبسبب هذه الهجمات، ستحتاج وسائل الإعلام العامة إلى الدعم التقني والقانوني والتدريبي من العديد من المنظمات التي تدعم حرية المعلومات.
ومن بين المنظمات التي تساعد بالفعل الشبكة العالمية للصحافة الاستقصائية، والاتحاد الدولي للصحفيين الاستقصائيين، ولجنة حماية الصحفيين، و"مراسلون بلا حدود"، والمركز الدولي للصحفيين، وغيرهم من المنظمات الأخرى.
ولأول مرة، سيصبح مستهلكو وسائل الإعلام المصدر الأساسي لإيرادات الصحافة بدلاً من المعلنين.
وسيأتي الدعم بأشكال وأسماء مختلفة: التمويل الجماعي، التبرعات، الشراكات، العضوية، النوادي، والمجتمعات. والمفتاح هو أن تقيم وسائل الإعلام علاقة ثقة وولاء مع جمهورها من خلال توفير أخبار موثوقة وقابلة للتنفيذ ومعلومات عن المواضيع التي تهتم بها: الصحة والتعليم والبيئة والتكنولوجيا والاقتصاد والمواضيع الأخرى المهملة من قبل وسائل الإعلام الرئيسية. في معظم الحالات، فإن الأشخاص الذين يدفعون فعلاً مقابل الأخبار سيكونون نسبة مئوية صغيرة من المستخدمين، ولكن دعمهم الإجمالي سيكون كبيرًا.
وسيتم تطوير مقاييس جديدة للمشاركة والولاء لمساعدة الإعلام المستقل على تحقيق الدخل من جمهوره.
سيتم استبدال المقاييس القديمة لمجموع المشاهدات ومجموع المستخدمين الفريدين بتلك التي تسجل الوقت الذي يقضيه المستخدم في الخبر، أو التركيز على الأخبار التي تمت مشاركتها أو عرضها فعلاً.
وسيؤدي الإحتكار الثنائي لفايسبوك وغوغل إلى تشديد الخناق على الإعلانات الرقمية في جميع أنحاء العالم، إلا أن الاحتيال على الإعلانات سيخلق فرصًا لوسائل الإعلام العامة.
وقد ولدت عملية الشراء الآلي والبيع وإستهداف الجماهير التي اتخذت من الإعلان الرقمي جزءًا الى جانب صناعة غير مشروعة على نطاق واسع في الروبوتات بدلا من البشر لتوليد مشاهدات الصفحة وتشغيل الفيديو. العديد من المعلنين العالميين الرئيسيين، الذين فقدوا مئات الملايين من الدولارات الإعلانية من هذا الاحتيال، خفضوا أو ألغوا إنفاقهم الإعلاني الرقمي، كما وثّق كريغ سيلفرمان في تحقيقاته.
ستؤدّي وسائل الإعلام الرقمية الجديدة بالابتكار إلى إيجاد أشكال جديدة من السرد القصصي.
فعلى سبيل المثال، تمتلك بورسينتوال الإسبانية 60 متابعًا لوسائل الإعلام من الذين يشتركون في خدمتها التي توفر رسومات للبيانات التي يتم سحبها من قواعد البيانات الحكومية بشأن البطالة والصحة والمعاشات التقاعدية والمؤشرات الاقتصادية الأخرى.
كما توفّر لا سيلا فاسيا في كولومبيا الخرائط البصرية من الاتصالات بين أقوى الناس في البلاد.
الى ذلك، يوجد منصة بث مثل "كيف بنيت هذا؟" تقدّم لوسائل الإعلام فرصة لاستقطاب اهتمام مستمر من المستخدمين، وبالتالي توليد إيرادات الراعي الجديد. وسائل الإعلام هذه لديها خفة في الابتكار والتجربة.
وسوف يكون هذا العام جيدًا لوسائل الإعلام الرقمية المستقلة على الرغم من كل التحديات.

نشر في أخبار
الأحد, 04 شباط/فبراير 2018 10:54

تهميش الاعلام..!!

د. علي شمخي

لايختلف اثنان على ان الاعلام مفصل مهم من مفاصل الرقابة الشعبية على الاداء الحكومي وسلطة قائمة تعاضد السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية في بناء الدولة ومن مزايا الديمقراطية والتعددية انها تتيح للاعلام الحر ان يأخذ مداه ومساحاته المعهودة بما يمكنه من اداء دور محوري ومهم في ترصين العملية السياسية ويفتخر العراقيون اليوم بحرية الاعلام التي منحها الدستور الجديد للعاملين في مجال الاعلام ولاينكر احد حقيقة مفادها ان هناك بونا شاسعا بين هذه الحرية وبين ماكان يجري في ظل النظام المباد ولربما يحسد الكثير من الصحفيين في الدول العربية والدول المجاورة الصحفيين في العراق على هذا الفضاء الواسع من الحرية بكل عناوينها في مجالات الاعلام المرئي والمسموع والمكتوب ولكن ممايؤسف له ان هذه الحرية لم تكتمل وتم افراغها من محتوياتها المثمرة من خلال التعاطي السلبي لمؤسسات الدولة لما ينشر في وسائل الاعلام وتشترك السلطات الثلاث التشريعية والتنفيذية والقضائية بهذا التعاطي السلبي حيث تعمد بعض دوائر العلاقات العامة والمكاتب الاعلامية على الاستخفاف او الاستهانة بالدور الحيوي الذي تضطلع به الصحف والمجلات والاذاعات والقنوات الفضائية والمواقع الالكترونية وترفض التفاعل مع ما يتشر او يكتب فيها من مضامين تستهدف تقويم الاداء او الاشارة الى مكامن الانتهاكات والخلل والقصور وممارسة الوان الفساد وتهمل الاجابة عليها او تتأخر فيها لشهور عديدة حتى بات الكثير من الصحفيين لايعول على رد الفعل الحكومي لاي نشاط اعلامي الا ماندر وبالتأكيد فان مسؤولية الاهتمام بما ينشر في وسائل الاعلام يقع بالدرجة الاولى على الحكومة ممثلة بالوزراء انفسهم ومدى ايمانهم برسالة الاعلام ومدى احترامهم لدوره وبامكانهم توجيه مكاتب الاعلام في وزاراتهم بالتفاعل والاستجابة وعرض ما ينشر ويبث فيها امام ناظريهم وبشكل مباشر وسريع ومحاسبة الدوائر المعنية التي تتقاعس او تهمل متابعة مايسطره الصحفيون باقلامهم من انتقادات بناءة لاداء الموظفين في وزاراتهم ولابد ان يدرك المسؤولون الكبار في مؤسسات الدولة العراقية اهمية دور الاعلام في تقويم الاداء وسد الثغرات انطلاقا من حقيقة يعرفها الجميع تتمثل بان الاعلام هو العين الاخرى لهؤلاء المسؤولين في رصد مايخفى عليهم وفي جانب اخر لابد للحكومة ان تقدم الدعم والمساندة للمؤسسات الاعلامية المستقلة التي لاترتبط بعناوين حكومية او حزبية لانها الاقدر على تشخيص نقاط الضعف والقوة في مسارات الدولة بشكل حقيقي وبعيد عن اية مؤثرات خارجية تتعلق بالتمويل والتثقيف اما التهميش والاهمال لدور الاعلام فلن يجلب سوى المزيد من الفشل والمزيد من الانتهاكات والمزيد من الابتعاد بين المواطن والمسؤول ..وفي النهاية لايكفي ان الدولة منحتك الحرية فالاهم ان تتفاعل معك ومع ماتكتب وماتنشر وماتذيع وتستجيب لمضامينه البناءة.

نشر في اراء

كاريكاتير

«
»

« فبراير 2018 »
اثنين ثلاثاء الأربعاء خميس جمعة سبت الأحد
      1 2 3 4
5 6 7 8 9 10 11
12 13 14 15 16 17 18
19 20 21 22 23 24 25
26 27 28        

إتصل بنــا

  • العنوان:    العراق -بغداد، حي السعدون، محلة 101، زقاق 20، دار12
  • موبايل: 009647704300067
  • البريد الالكتروني: عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
  • www.nuijiraq.org

نبذة

هذا الموقع هو الموقع الرسمي الخاص بالنقابة الوطنيــــــة لـلـصـحفيين العراقيين. الموقع يعني بنشر جميع نشاطات النقابة أضافة الى أهم الأخبار العالمية والعربية والعراقية وفي مختلف المجالات.

الأكثر قراءة